مقالات دعويةمقالات صحيفة البادية

ونلتقي 36 ( سينصر أهل الحق )

الحمد لله القائل (وكان حقاً علينا نصر المؤمنين) والصلاة والسلام على رسول الله القائل (لا تقوم الساعة حتى يقاتل المسلمون اليهود فيقتلهم المسلمون) . أما بعد: فها هو نصر الله الذي وعد عباده يتحقق، وسبحانه ولا إله إلا هو صدق وعده ونصر عبده وأعز جنده وهزم الأحزاب وحده. هنيئاً لكم يا اهل غزة هذا النصر العظيم وهنيئاً لكم ثقة أمتكم بكم فقد مرت فترة الحرب وجماهير الأمة ونخبها وعلماؤها يقفون صفاً واحداً تأييداً لجهادكم ومقاومتكم، وكانت المساجد في جميع أنحاء العالم الإسلامي بل وحتى عند الأقليات في دول أوروبا وأمريكا يحيون سنة قنوت النوازل ويدعون لأهل غزة بالثبات والنصر على أعدائهم، ولقد أحدث جهادكم وصمودكم صحوة عارمة في هذه الشعوب لا يمكن أن تهدأ حتى يحاكم المجرمون على إجرامهم وتعود للأمة كرامتها وعزها ونحن على ثقة من أن الأمة كلها أصبحت تثق بأن المسجد الأقصى لن يعود إلا بالجهاد والمقاومة وطرد المحتل بالقوة  كما أخذه بالقوة وصد الله (وقاتلوا المشركين كافة كما يقاتلونكم كافة)، فجزاكم الله خير الجزاء ونسأل الله تبارك وتعالى أن يتوج انتصاركم هذا بتحرير المسجد الأقصى وأن يجمعنا بكم في ساحاته آمنين غير خايفين، وأن يتقبل موتاكم في الشهداء في مقعد صدق عند مليك مقتدر، وأن يشفي جرحاكم ويفك أسراكم وينهي حصاركم ويحقق آمالكم.

ويكفيكم قو الله عز وجل (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) لقد كنا على ثقة أن غزة ستنتصروأن اليهود وعملائهم سيهزمون وكما قال سبحانه (سيهزم الجمع ويولون الدبر) لأن الحق أحق أن ينتصر والباطل لا يمكن أن يكون له ما أراد مهما كانت قوته الظاهرة وعملاؤه الكثيرون (ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ مَوْلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَأَنَّ الْكَافِرِينَ لَا مَوْلَى لَهُمْ) وكما قال سبحانه (بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ) وتعلمنا هذا من سيرة النبي صلى الله عليه وسلم كيف أن قريش بخيلها ورجلها خاضت المعارك تلو المعارك لتقضي على لا إله إلا الله  فكان الجواب من الله عز وجل لنبيه ومن معه (وَكَأَيِّن مِّن قَرْيَةٍ هِيَ أَشَدُّ قُوَّةً مِّن قَرْيَتِكَ الَّتِي أَخْرَجَتْكَ أَهْلَكْنَاهُمْ فَلا نَاصِرَ لَهُمْ).

الوسوم

صلاح باتيس

صلاح بن مسلم باتيس، من مواليد 1975م -محافظة حضرموت - ناشط اجتماعي وسياسي ومصلح اجتماعي ، وشخصية مرموقة ، له قاعدة شعبية واسعة ،مؤسس ورئيس مؤسسة البادية الخيرية منذ تأسيسها في أكتوبر 2011 ، شغل عدد من المناصب السياسية ابان الثورة الشبابية التي اجتاحت اليمن في مطلع العام 2011م .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق