مقالات دعويةمقالات صحيفة البادية

ونلتقي 27 ( علامة قبول الحسنه )

إن علامة قبول الحسنة الدوام عليها والحسنة بعدها وأحب العمل إلى الله أدومه وإن قل ولقد كنا نصوم ونقوم ونقرأ القرآن ونتسابق في الطاعات في شهر رمضان فهل يا ترى ما زلنا على هذا العمل وهذا النشاط ؟ أم ودعنا الصيام إلى رمضان القادم والقيام كذلك وقراءة القرآن والله المستعان.

. أيها الأحبة يقول ربنا سبحانه وتعالى لنبينا محمد r ومن اتبعه من المؤمنين: (وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ) (الحجر : 99 ) أي حتى تموت. بل حتى الموت يجب أن يكون على لا إله إلا الله وهذا معنى قول الله عز وجل (قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ * لاَ شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَاْ أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ) (الأنعام : 162ــ  163 )  فلنكن جميعاً ثابتين على الطاعة مفارقين للمعصية تائبين إلى الله من كل ذنب وتقصير حتى يتقبل الله أعمالنا ونكون ربّـانيين لا رمضانيين.

الوسوم

صلاح باتيس

صلاح بن مسلم باتيس، من مواليد 1975م -محافظة حضرموت - ناشط اجتماعي وسياسي ومصلح اجتماعي ، وشخصية مرموقة ، له قاعدة شعبية واسعة ،مؤسس ورئيس مؤسسة البادية الخيرية منذ تأسيسها في أكتوبر 2011 ، شغل عدد من المناصب السياسية ابان الثورة الشبابية التي اجتاحت اليمن في مطلع العام 2011م .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق