أخبار البادية

البادية تدشن برامج الخير الرمضانية لعام 1440هـ بتنفيذ مشروع توزع التمور باستفادة عشرة الآف فرد

دشنت مؤسسة البادية للتنمية والأعمال الإنسانية ممثلة بقسم التكافل الإنساني يوم الأحد 2019/4/28م برامج الخير الرمضانية لعام 1440هـ بتنفيذ مشروع توزيع التمور باستفادة عشرة الآف فرد.

وصرح مدير قطاع تنمية المجتمع بمؤسسة البادية الأستاذ محمد جمعان دهلوس لموقع المؤسسة قال فيه “إن برامج الخير الرمضانية التي تنفذها المؤسسة بدعم من رجال الخير تأتي تسييرا ومواكبة لحالة البلد الاقتصادية التي تدهورت خلالها أسرا كثيرة وأصبحوا في دائرة الفقر والفاقة وجاءت أعمال المؤسسة لتغطي جزء من هذا الفجوات، مؤكداً على أهمية المشروع كونه يستهدف الأسر المستحقة للتخفيف من معاناتهم المعيشية خاصة في ظل الأوضاع الصعبة التي تمر بها البلاد في المرحلة الراهنة.

منوهاً حاجة المواطنين إلى التمور كونها تأتي على مشارف شهر رمضان المبارك، مضيفاً إلى أن تنفيذا هذا المشروع بتوزيع 1550 كرتون والذي أستفاد منه حوالى عشرة الآف فرد ضمن برامج الخير الرمضانية لهذا العام 1440هـ الذي تنفذه المؤسسة في إطار مشاريعها وبرامجها مساهمة منها في تلبية بعض الاحتياجات الأساسية للمستهدفين ضمن خطط المؤسسة التي تهدف إلى مساعدة وتخفيف المعاناة على المجتمع المحلي.

وعرج دهلوس في تصريحه إلى هدف المشروع في ترسيخ مبادئ الأخوة وخلق روح التكافل الاجتماعي خصوصا في ظل الظروف الراهنة، كما يأتي هذا المشروع انطلاقاً من مبدأ التكافل والتراحم وإعانة المحتاجين بسبب الأوضاع التي تمر بها بلادنا من غلاء للأسعار وتدهور الحالة المادية لكثير من الأسر في مجتمعنا وانطلاقاً من قول الرسول صلى الله عليه وسلم (من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته)، وهو من المشاريع التي توليها المؤسسة اهتماماً كبيراً.

شاكرا في ختام حديثة رجال الخير والمال والأعمال على أنفاقهم وبذلهم للخير وسعيهم في إيصال أموالهم لكل محتاج ومعوز.

وقد شمل التوزيع بعض من مناطق وقرى مديرية القطن وضواحيها ، ويستهدف المشروع ذوي الدخل المحدد والأيتام والأسر الفقيرة والمساجد.

هذا وتسعى مؤسسة البادية لتنفيذ سبعة برامج رمضانية هي ( توزيع التمور ، إفطار الصائم ، السلة الغذائية، إحياء قرية في رمضان ، المساعدات النقدية ، زكاة الفطر، كسوة العيد).

الوسوم

مؤسسة البادية للتنمية والأعمال الإنسانية

احدى المنظمات اليمنية الرائدة العاملة في المجالات التنموية والإنسانية تأسست في 14 أكتوبر 2001 م، معتمدة العمل المؤسسي المشترك لبناء مجتمع حضاري متميز ، لتجعل الانسان أولاً و ترسم صورة رائعة لمعاني الانسانية و المصداقية والشفافية في كل مشاريعها وبرامجها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق